قاد البرازيلى فيرمينو، فريق ليفربول لتحقيق الفوز الرابع على التوالى، بمسابقة الدورى الإنجليزى الممتاز، على سوانسى سيتى بهدفين مقابل هدف واحد، فى المباراة التى جمعتهما اليوم، بملعب "ليبرتى"، ضمن منافسات الجولة السابعة من عمر المسابقة.
بادر سوانسى سيتى بالتسجيل عن طريق ليروى فير فى الدقيقة الثامنة، قبل أن ينتفض ليفربول فى الشوط الثانى، حيث سجل فيرمينو هدف التعادل فى الدقيقة 54، قبل أن ينجح فى صناعة ركلة جزاء لـ"الريدز" فى الدقيقة 84، تمكن على إثرها جيمس ميلنر من تسجيل الهدف الثانى.
وشهدت المباراة إصابة أدم لالانا، لاعب وسط ليفربول فى الكاحل، وهى الإصابة التى لم يستطع على إثرها إكمال اللقاء، ليغادر أرض الملعب بعد مرور 20 دقيقة على انطلاق اللقاء.
هذا الفوز رفع رصيد ليفربول إلى 16 نقاط، ويصعد لوصافة الدورى الإنجليزى مؤقتاً، فيما تجمد رصيد سوانسى سيتى عند 4 نقاط فى المركز السابع عشر.
ونجح ليفربول فى عبور كمائن الصغار، لاسيما وأن الفريق كان يعانى من فقدان النقاط أمام الفرق الصغيرة، ليتمكن على أثر ذلك من الصعود للمركز الثانى مؤقتاً.