قال السفير جمال بيومي، رئيس اتحاد المستثمرين العرب، إن إضافة اليوان الصيني، إلى سلة وحدات حقوق السحب الخاصة وسلة العملات التى يتم تحصيل رسوم العبور على أساسها بقناة السويس، جاء عقب انضمام العملة الصينية إلى سلة العملات الاحتياطية الرئيسية العالمية مثل اليورو والدولار الأمريكي والجينه الإسترليني والين الياباني، عقب الانضمام إلى صندوق النقد الدولي.

وأوضح "بيومي" في تصريح لـ"صدى البلد" أن هذا الأمر سيقلل من المخاطر بالنسبة للجنية المصري أمام الدولار، بانضمام عملة خامسة جديدة لصندوق النقد الدولي.

يذكر أن اليوان الصيني أنضم إلى سلة العملات الاحتياطية الرئيسية العالمية عقب تأسيس أول بنك مقاصة لليوان الصينى فى الولايات المتحدة الأمريكية، وبالتالي بدأت قناة السويس اليوم تحصيل رسوم عبر السفر باليوان الصيني.