قال متحدث باسم رئيس الفلبين رودريجو دوتيرتي اليوم السبت إنه يجب ألا يقارن بالزعيم النازي أدولف هتلر وإن إشارته للمحرقة كانت "تفسيرا مغلوطا" للادعاءات التي قالت عنه إنه سفاح فيما استمر الغضب بسبب تصريحاته النارية.

وقال إرنستو أبيلا في أحد بيانين أصدرهما لكن لم يذكر فيهما أي اعتذار إن تصريحات دوتيرتي برغبته في قتل الملايين من تجار المخدرات في إطار حربه على المخدرات وتصريحاته عن مقتل ملايين اليهود "كانت عن أمرين مختلفين تماما".

وقال المتحدث "إشارة الرئيس إلى المذبحة كان تفسيرا مغلوطا للطريقة التي تم تصويره بها كمنفذ لعمليات قتل جماعي كهتلر وهو وصف يرفضه."

وأضاف "هو أيضا يرسم نتيجة مختلفة فبينما كان الهولوكوست محاولة للقضاء على مستقبل أجيال من اليهود فما يسمى ’بعمليات القتل دون محاكمة’ والمنسوبة خطأ إليه سينتج عنها خلاص الجيل القادم من الفلبينيين."