أعلن موقع الكاتبة البريطانية الشهيرة “أجاثا كريستى ” عن إعادة تجسيد روايتها ” جريمة قتل فى قطار الشرق السريع Murder on the Orient Express ” فى فيلم سينمائى من بطولة جونى ديب وميشيل فايفر .
حيث اتفقت شركة 20th Century Fox، مع الممثل جوني ديب و الممثلة ميشيل فايفر، والممثلة ديزي ريدلي، والممثلة البريطانية جودي دانش ، وذلك بعد اعتذار عدد من الممثلين عن أدوار مختلفة بالفيلم على رأسهم الممثلة أنجلينا جولي.
ومن المقرر أن يخرج الفيلم ويشارك في التمثيل كينيث براناه ، الفيلم الجديد كتبه مايكل جرين، ومن المقرر أن يبدأ التصوير في شهر نوفمبر المقبل في لندن، ولكن لم تحدد الشركة بعد موعد إطلاقه في دور العرض.
وسيلعب الممثل الأمريكي جوني ديب دور السيد راتشيت، بينما سيجسد كينيث براناه دور المحقق هرقل بوارو ، وميشيل فايفر ستقوم بدور مسز هيوبرد .
جسدت الرواية من قبل فى فيلم صدر عام 1974 من إخراج سيدني لوميت، وبطولة ألبرت فيني بدور هيركيول بوارو ، و ترشح الفيلم لـ6 جوائز أوسكار، وفازت الممثلة أنجريد بيرجمان بجائزة الأوسكار لأفضل ممثلة في دور مساعد عن دورها بالفيلم.
الرواية تعد من أكثر روايات كريستى البوليسية شهرة ، وتدور أحداثها المثيرة داخل قطار الشرق السريع الذي كان يربط تركيا بعدة دول في أوروبا، وتدور الأحداث في عدة دول هي: سوريا وتركيا ويوغوسلافيا، وتبدأ القصة باستدعاء عاجل من رئيس وزراء إنجلترا لبوارو لكي يعود من سوريا فيركب قطار طوروس السريع الذي سيوصله إلي تركيا حيث قطار الشرق، وفي القطار تحدث الجريمة الغريبة حيث يكتشف أحد المسافرين مقتولاً باثنتي عشرة طعنة في جسده، وتكتمل الأجواء المثيرة والدرامية حينما يتعطل القطار بسبب انهيار جليدي يسد الطريق، وأثناء فترة انتظار حل هذه المشكلة تبدأ تحريات بوارو للوصول إلي القاتل.