أصدر البيت الأبيض، من جديد، اليوم السبت، ما زعم بأنه النص الرسمي لبيان نعي الرئيس الأمريكي باراك أوباما لرئيس إسرائيل السابق، شيمون بيريز، أثناء تشييع جنازته يوم الجمعة، مراعيا حذف إشارة إلى «القدس» بأنها جزء من إسرائيل.

ووفقا لما نشرته صحيفة «يو إس إيه توداي» يوم أمس الجمعة بعنوان «ملاحظات أوباما في مراسم تأبين بيريز» المُقامة في ماونت هيرتزيل، في إسرائيل، ضمن البيت الأبيض نصا روتينيا على لسان أوباما يدعي بأن القدس جزءا من إسرائيل، إلا أنه بعد النشر بـ9 ساعات، أصدر البيت الأبيض نسخة مصححة شُطب فيها اسم إسرائيل.