قرر أحمد حجازى مدير نيابة قسم ثان وثالث الإسماعيلية بإشراف المستشار محمد النحاس رئيس النيابة، اليوم السبت، انتداب مفتش الصحة لتوقيع الكشف الطبي على سيدة في العقد الرابع من العمر توفيت داخل حجز قسم ثان الإسماعيلية، بعد القبض عليها لتنفيذ أحكام قضائية واجبة النفاذ.

وطلبت النيابة العامة تحريات المباحث حول الواقعة، والتصريح بدفن الجثة عقب تنفيذ قرارات النيابة العامة.

تلقى اللواء على العزازي مدير أمن الإسماعيلية إخطارا من المقدم محمد جميل رئيس مباحث قسم شرطة ثان بوفاة سيدة تدعى "مشيرة. م. م"، 44 عاما، داخل قسم شرطة ثان بعد القبض عليها لتنفيذ عدة أحكام، وذلك بسبب هبوط حاد فى الدورة الدموية ونقلها إلى مشرحة المستشفى العام.

واستمعت النيابة العامة إلى أقوال أهل لمتوفية، حيث أكدوا بأن المتوفية مريضة وتعانى من أمراض مزمنة، ولا توجد شبهة جنائية في وفاتها، ولا يتهمون أحدا في وفاتها.