يُواصل مينو رايولا الوكيل ، كشف عدد من الأسرار حول الصفقات المدوية التي أبرمها خلال سوق الانتقالات الصيفية الفائتة، حيث أظهر مؤخّرًا أنّ السويدي زلاتان إبراهيموفيتش رفض مبلغًا خياليًا من المال مقدّمًا من أحد الأندية الصينيّة، من أجل الانضمام إلى نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي.

لكن الأمور كانت لتكون مختلفة بعض الشيء لـ"إبرا" الذي لا تهمّه الأموال، حيث صرّح وكيله رايولا: "زلاتان قد تلقّى عرضًا بقرابة 100 مليون يورو من أجل الانتقال إلى الدوري الصيني، لكنّه رفض لأنّ الأموال لا تهمّه، بل لا يريد شيئًا سوى الفوز".

وتُشير بعض التقارير الصحفيّة أنّ إبراهيموفيتش يتقاضى ما يُقارب 200 ألف جنيه استرليني في الأسبوع، في حين أنّ نادٍ صيني قد عرض عليه أن يتقاضى ما يُقارب مليون يورو أسبوعيًا.

وجدير بالذكر أنّ رايولا تحوّل إلى الوكيل بعد الصفقات "الخارقة" التي أبرمها علّ أهمّها صفقة انتقال بول بوغبا إلى نادي مانشستر يونايتد.