قال أكمل نجاتى، عضو الهيئة العليا لحزب مستقبل وطن، إن مواجهة ما أسماه تيار الإسلام السياسى مهمة وطنية يجب أن تتحالف من أجلها جموع القوى الوطنية .
وأشار عضو الهيئة العليا لحزب مستقبل وطن، فى تصريحات لـ"اليوم السابع"، إلى أن جميع القوى المدينة بما فيها تكتل 25- 30 سيكون لها دور فى إزاحة كابوس الإخوان والسلفيين، مضيفًا: "حزب مستقبل وطن سوف يختار القيادات الفعالة فى أماكنها والمتواجدة وسط الجماهير من أجل مواجهة تيار الإسلام السياسى" .
وأضاف "نجاتى": "اختيار الكفاءات المتواجدة وسط الجماهير هو أفضل عامل لمواجهة الإخوان والسلفيين فى انتخابات المحليات المقبلة ".