أعلن أبو السعود محمد رئيس لجنة الإسكان والمشروعات بنقابة الصحفيين، عن توفر عدد من مقابر الغفران بالعبور، موضحا أن اللجنة ستعلن عن فتح باب الحجز الأسبوع الجاري للصحفيين وأسرهم.

وقال ابوالسعود فى بيان إن المقابر مساحتها ٢٥ مترا بسعر ٤٥ ألف نقدي و٥٠ ألف تقسيط و٤٠ متر بسعر ٧٨ ألفا نقديا و٨٣ ألف تقسيط على ٢٤ شهرا وبمقدم ٢٥٪ من سعرها، على أن يتم استلام المدفن خلال ٦ أشهر من التعاقد، كما أن الاستلام الفوري متاح لمن يدفع ٥٠ ٪ من تمن المدفن.

وأضاف أبو السعود أنه قام بزيارة ميدانية مكان المقابر التي تقع بجوار مصنع ١٠٠ للكيماويات التابع للانتاج الحربي بأبي زعبل وبها قاعة مناسبات مكيفة وسيارات نقل الموتي وكشافات متالايت للدفن ليلا.