لقي 18 عنصرا من مليشيات الحوثيين والرئيس السابق علي صالح مصرعهم في اشتباكات مع قوات الجيش والمقاومة بمدينة تعز وجراء قصف طائرات دول التحالف العربى لمواقعهم .
وأوضح المركز الاعلامى للمجلس العسكرى بتعز أن طائرات التحالف شنت غارات عنيفة مساء أمس، على مركز للمليشيات في قرية الروضة أسفرت عن مقتل 8 من عناصرهم من بينهم القيادى الميدانى أبو ناصر الخولانى كما تم تدمير مخزن للأسلحة والذخائر ومدفعين فيما استهدفت غارات أخرى آليات عسكرية في معسكر الدفاع الجوي شمال غرب المدينة.
وأوضحت مصادر ميدانية أن قوات الجيش والمقاومة صدت هجوما على مواقعها في حى الزنوج شمال المدينة وأجبرت المهاجمين على الانسجاب، وأسفرت المواجهات المتفرقة عن مقتل 10 من المليشيات وجرح عدد كبير وتدمير عربة مدرعة وطقم عسكرى يحمل مدفع عيار 23 ملليمترا .
وأشارت الى أن 5 من عناصر القوات الحكومية قتلوا في الاشتباكات وجرح 13 آخرون كما جرح 5 من المدنيين في القصف العشوائى الذى تقوم به المليشيات على المناطق السكنية .
وواصلت طائرات التحالف قصف مواقع مليشيات الحوثيين الليلة الماضية واستهدفت مناطق تجمعاتهم في منطقة الربيعي غرب المدينة والتي شهدت اشتباكات بين القوات الحكومية والمليشيات في محيط اللواء 35.