قال هشام عبد الواحد، عضو لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب، إن قانون ضريبة الأرباح الرأس مالية غير موجود في أجندة اللجنة خلال دور الإنعقاد الثاني وأنه ليس من أولويات المرحلة القادمة، مشيرًا إلي أنه يجب عرض القانون علي مجلس النواب ومناقشته قبل تنفيذه.

وأكد "عبد الواحد" في تصريحات لــ "صدى البلد" أن مصر في المرحلة الحالية تشجع الاستثمار وتدعم المستثمرين، وأن تطبيق هذا القانون سيؤثر بالسلب علي رجال الأعمال مما يجعل بعض المستثمرين يقومون بتحويل أعمالهم ومشروعاتهم إلي الخارج، موضحًا أنه عند تطبيق هذا القانون يجب أن يكون هناك إستقرار في السوق الإقتصادي ليس في وضعنا الحالي.

وتابع عضو لجنة الخطة والموازنة بالبرلمان، أنه يتوقع رفض البرلمان تطبيق قانون ضريبة الأرباح الرأس مالية في الفترة المقبلة، تخوفًا من انسحاب رجال الأعمال من البورصة وتحويل أعمالهم للخارج مما يؤثر بالسلب على الاستثمار والحركة الإقتصادية، مؤكدًا أن هذا القانون يحتاج دراسة متأنية ودقيقة قبل تطبيقه.

كانت ضريبة الأرباح الرأس مالية قد فرضتها مصر فى يوليو 2014 أدت إلى شح السيولة وخروج العديد من المستثمرين المصريين والأجانب من السوق، مما أدي إلي أخذ الحكومة قرار في مايو2015 بتجميد العمل بالقانون لمدة سنتين، بعد إعتراض كبير من المستثمرين.