التصدي لنوبات تلوث الهواء الحادة يتم بناء على عدد من المحاور

الادارة العامة للمرور وشرطة المسطحات والبيئة قامت بفحص 28787 الف سيارة بنزين وسولار

فحصت وزارة البيئة من خلال أفرعها الإقليمية بمحافظات المنظومة (الشرقية، الغربية، البحيرة، الدقهليه، كفر الشيح، القليوبية) بالتعاون مع الإدارة العامة للمرور وشرطة المسطحات والبيئة بفحص 28787 الف سيارة بنزين وسولار حتى تاريخه.

وتبين مخالفة ٤١١٢ مركبة منهم بنسبة ١٤,٩./.، و ٥٤٢ اتوبيسات نقل عام مخالف بنسبة ( ٤٥./.) بينما وجد عدد (٢٣٤٦٨) مركبة مطابقة بنسبة (٨٥,١./.) وعدد (٦٦٥) اتوبيسات نقل عام مطابقة بنسبة ( ٥٥./.) من السيارات التي تم فحصها.

وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة ضد المخالفين والتنبيه على السائقين بضرورة ضبط عوادم مركباتهم وتوعيتهم بأضرار الانبعاثات الناتجة وعن أهمية جودة الهواء والصحة العامة، يأتي ذلك في إطار خطة الوزارة في مواجهة نوبات تلوث الهواء الحادة.

وتنفذ الوزارة ايضا عددا من الإجراءات للتصدي لنوبات تلوث الهواء الحادة وتتمثل في عدد من المحاور الخاصة بالتصدي للأنشطة الملوثة للهواء ومنها الانشطة الصناعية الكبرى والمتوسطة والصغيرة، حيث قامت فرق التفتيش التابعة للوزارة وأفرعها الإقليمية بالمرور على الانشطة الصناعية بها للوقوف على مدى إلتزامها بالاشتراطات البيئية، حيث تم التفتيش على عدد (٢١٧٨) منشأة بمحافظات المنظومة حتى الان منها عدد (٦٦٢) مطابق و(١٠٣٨) متوقف و(٤٧٨) مخالف وتم اتخاذ الإجراءات القانونية حيالها.

وفي سياق اخر أصدر الدكتور خالد فهمى وزير البيئة توجيهاته بإعداد برامج توعية ورصد مكثفة حول الكائنات البحرية التى تمر بساحل البحر الأحمر بجمهورية مصر العربية في مواسم هجرتها، وخاصة الأنواع المهددة بالانقراض لمتابعتها ودراسه سلوكياتها المختلفة.

وكان قطاع حماية الطبيعة بوزارة البيئة من خلال محميات البحر الاحمر قد رصد خلال الايام الماضية ظهور الحوت الأحدب في جنوب البحر الاحمر، والذي يبلغ طوله حوالي من 13 الي 15 مترا ووزنه يصل الي 30 طنا تقريبا وهو حدث عالمى لانه أحد الأنواع المهدده بالانقراض والمدرجه بالقائمة الحمراء للاتحاد الدولي لصون الطبيعة.

وقد لاقى رصد الحوت الأحدب في جنوب البحر الاحمر ترحيبا دوليا واسعا وأعطى انطباعا دوليا بالخطوات التي اتخذتها مصر في مجال حماية البيئة البحرية لانه دليلا على نقاء بيئة البحر الاحمر كما أنه احد عواملتنشيط السياحة العالمية إلي مصر وخاصة منطقة البحر الأحمر.

الجدير بالذكر انه تم رصد الحوت الاحدب بالبحر الاحمر خمس مرات في الفترة من عام 2006 وحتي عام 2012 ليمثل ظهور الحوت الاحدب خلال الايام الماضيه تسجيله السادس لعدد مرات ظهوره بمصر.

والحوت الاحدب ليس من الثدييات البحرية المقيمة بالبحر الاحمر أو المستوطنة فيه ولكن يأتي إليه عبر مسارات هجرته السنوية من المحيط الهندي عبر خليج باب المندب ثم دخولا الي البحر الاحمر حيث يتغذى علي الهائمات النباتية والحيوانية من خلال الترشيح حيث يقوم بسحب كمية كبيرة من المياه ويستخلص تلك الهائمات ليتغذى عليها.

وفي اطار اخر أوضح الدكتور هشام ربيع رئيس الإدارة المركزية لإقليم شمال الدلتا للفرع الإقليمى لجهاز شئون البيئةبالمنصورة أن مصنع أجا لتدوير القمامة يعمل بكفاءة سواء من حيث كفاءة المعدات أو المقدرة على استقبال الكميات الضخمة من أطنان القمامة يوميا.

ويستقبل المصنع حوالي 350 طنا يوميا من القمامه يعمل على تدويرها بالكامل وإنتاج السماد العضوي و RDF والمفروزات.. حيث يتم توجيه RDF لمصانع الاسمنت بينما يتم نقل المرفوضات لقلابشو.

ورفض الفرع الإقليمى للجهاز بالمنصورة استقبال 6 أطنان من اللحوم الفاسدة لإعدامها على أرض المصنع من خلال التخلص منها بالدفن أو بالحرق المكشوف.حيث أوضح ربيع أنه جاء ذلك الرفض خلال المرور الدورىللجنة التفتيش البيئى التابعة للفرع والمشكله من داليا نبيل سليمان رئيس اللجنة و القائم بأعمال مدير إدارة المخلفات بالمنصورة و كميائية منى إسماعيل والمكلفة بمتابعة وتفقد خط سير منظومة عمل استقبال وتدوير المخلفات.

ورفضت سليمان الموافقة على إعدام تلك الأطنان الفاسدة من اللحوم سواء بالدفن أو الحرق المكشوف لها بداخل المصنع

وأضافات أن الرفض تم بناء على نص قانون البيئة رقم (37) لسنة 94 والمعدل 2009 واللائحة مادة (38) والذى يجرم الحرق المكشوف أو دفن النفايات بمصانع التدوير او المقالب العموميه أو جوانب الطرق طبقا لقانون البيئه. ووجهت لجنة التفتيش البيئى نحو ضرورة التواصل والتنسيق مع الجهات المعنية للتخلص الآمن والسليم من تلك الكمية الفاسدة من خلال وزارة الصحة.