قال شخصان على علم باتفاق بين براد بيت وأنجلينا جولي إن بيت سيخضع لاختبارات على تعاطي المخدرات والكحوليات في إطار الاتفاق المؤقت مع زوجته جولي المنفصلة عنه والذي سيمكنه من رؤية أبنائهما الستة.

والاتفاق المؤقت الذي يستمر حتى 20 أكتوبر تشرين الأول هو أول انفراجة في انفصال مرير بين نجمي هوليوود منذ رفعت جولي دعوى طلاق في 20 سبتمبر أيلول. وعزت الممثلة الاتفاق إلى "صحة الأسرة" وطالبت بحضانة فعلية كاملة للأطفال.

وقال المصدران اللذان طلبا عدم نشر اسميهما إن بيت (52 عاما) وجولي (41 عاما) وافقا على الحصول على إرشاد فردي وستكون أول زيارة يقوم بها بيت للأطفال مع طبيب.

وأضافا أنه لم يصدر حكم أو قرار بشأن من ستؤول له في آخر الأمر الحضانة القانونية أو الفعلية.

ولم يرد ممثلون لبيت على اتصالات للتعليق اليوم الجمعة.

وذكرت وسائل إعلام أن بيت لم ير ثلاثة أبناء له من جولي ومثلهم بالتبني منذ انفصاله عن النجمة الشهيرة في 15 سبتمبر أيلول.

وانفصل الزوجان اللذان أطلق عليهما برانجلينا خلال قصة حبهما التي استمرت عشر سنوات في أعقاب واقعة على طائرة خاصة حيث تردد أن بيت فقد أعصابه أمام واحد أو أكثر من الأطفال. وقال مكتب التحقيقات الاتحادي إنه يقيم ما إذا كان سيفتح تحقيقا في الأمر.

وتوارى النجمان عن الأنظار منذ الإعلان عن طلاقهما. فبيت لم يحضر العرض الأول لأحدث مشروع سينمائي له في لوس أنجليس قائلا إنه أراد أن يركز على "وضع عائلته".

وسيبدأ عرض فيلم بيت القادم (ألايد) في نوفمبر تشرين الثاني وهو فيلم عن الحرب وتشاركه البطولة الممثلة الفرنسية ماريون كوتيار.

ونفت كوتيار الأسبوع الماضي أي صلة لها بانفصال بيت وجولي بعدما ترددت شائعات عن علاقة عاطفية تجمعها مع بيت.