قال الدكتور وفيق نصير عضو البرلمان العالمي للبيئة واستشاري الهندسة البيئية ان البترول سهل استخراجه من باطن الارض موضحا ان مدة نفاده تتراوح ما بين 50 لـ 100عام، مشيرا الي ان معظم الاتفاقيات البيئية لا تنفذ نظرا للمصالح السياسية بين الدول المعتمدة علي استخدام البترول والفحم.

واكد نصير على انه لابد على مصر التعاون على اكثر من محور وهي محور الدول العربية والافريقية والعالمية في اطار دولى لتقليص التلوث البيئي لتلافي التغيرات المناخية التي تؤثر بالسلب على الارض.

واشار استشاري الهندسة البيئية الى ان مكافحة الاحتباس الحراري والتغير المناخي تتكلف الكثير في بدايتها وذلك لإنشاء اجهزة الحصول على الطاقة المتجددة لكن بعد ذلك تكلفة ادارتها بسيطة كالطاقة الشمسية والرياح مفضلا الطاقة النووية حاليا كحل سريع لعبور ازمة مصر من الطاقة.