ناجٍ من مركب رشيد: بكيت لما حد قالى ساعدني عشان ربنا.. فيديو

قال مصطفى عبد الرحمن أحد الناجين من حادث مركب رشيد، إنه قبل السفر طلب منه السمسار، 35 ألف جنيه دفع منها 5 مقدما، وعند وصوله كان سيسدد باقي المبلغ.

وأضاف "عبد الرحمن" - خلال لقائه مع الإعلامية منى الشاذلي في برنامج "معكم منى الشاذلي" المذاع على قناة "سي بي سي" - أنه بمجرد وضع قدمه على سطح المركب اعتقد أن كل مشاكله تم حلها، وبداخله ردد عبارة "الزهر لعب.. وهابني بيت وأسدد ديوني".

وأشار إلى أنه أثناء غرق المركب رأى العديد من المشاهد التي دفعته للبكاء، أبرزها هو توجيه أحد الأشخاص رسالة له قائلا فيها "ساعدني علشان ربنا"، ولكنه وقتها بكى لعدم استجابته لرسالته بسبب التعب الشديد الذي كان عليه نتيجة السباحة في مياه البحر لساعات متواصلة.

أضف تعليق