طالب الدكتور مجدى عاشور المستشار العلمى لمفتى الجمهورية، وأمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، المصريين المغتربين فى الخارج بنقل زكاتهم إلى مصر ودفعها هنا؛ لكون الحالة الاقتصادية فى مصر أقل من البلد الذى يقيمون فيه.
وأضاف عاشور، فى بيان له، أنه يجب تحرى الزكاة عند دفعها والدفع من خلال الدولة حتى لا تقع فى يد الجماعات المتطرفة فى بعض الدول المنكوبة لرغبة المزكى فى مساعدة المنكوبين، مشيرا إلى أن العلماء أجازوا إخراج ونقل الزكاة من مكان إلى آخر طالما كان المكان الآخر يحتاج إلى هذا المال أكثر من المكان الذى نمى فيه المال.