قال نوفاك ديوكوفيتش اليوم الجمعة إن الفوز بألقاب البطولات الأربع الكبرى أو البقاء في صدارة التصنيف العالمي للتنس لم يعد ضمن أولوياته.

وأبلغ ديوكوفيتش الحاصل على 12 لقبا في البطولات الأربع الكبرى الصحفيين "لا أريد التفكير مجددا في الفوز بألقاب والبقاء في الصدارة لكي أتجنب الوقوع تحت ضغط."

وأضاف اللاعب البالغ عمره 29 عاما "فرضت الكثير من الضغط على نفسي بعد الفوز ببطولة فرنسا المفتوحة هذا العام ولم أحب هذا."

وتابع "استمتع دائما بالتنس وباللعب بعيدا عن البطولات لكن في الأشهر الأخيرة وضعني الحديث عن صناعة التاريخ تحت ضغط هائل.

"هذا لا يعني أنني لا أريد المساهمة في الرياضة لكن لا أود اللعب فقط من أجل تحقيق الألقاب."

وعانى ديوكوفيتش الذي فاز بلقبي استراليا المفتوحة وفرنسا المفتوحة في النصف الأول من الموسم من تراجع لياقته مؤخرا وانسحب من بطولة الصين المفتوحة التي تنطلق الأسبوع المقبل بسبب إصابة في المرفق.

وخسر ديوكوفيتش أمام الامريكي سام كويري في الدور الثالث ببطولة ويمبلدون كما خرج من الدور الأول في الألعاب الاولمبية أمام الارجنتيني خوان مارتن ديل بوترو.

وبدا أن ديوكوفيتش لا يقهر في 2015 عندما فاز بثلاث من أربع بطولات كبرى وهذا العام حقق أخيرا لقب فرنسا المفتوحة لأول مرة بعد فوزه على البريطاني آندي موراي ليجمع ألقاب كل البطولات الكبرى.

وبعد اخفاقه في ويمبلدون واولمبياد ريو أشار ديوكوفيتش عدة مرات إلى أنه مرهق بدنيا وذهنيا مما يثير شكوكا حول قدرته على تخطي رقم السويسري روجر فيدرر القياسي وهو 17 لقبا في البطولات الكبرى.

وقال ديوكوفيتش في بلجراد "اذا حضرت الألقاب سأحتضنها بذراعي. أنا في عطلة حاليا وشنغهاي للأساتذة هي بطولتي القادمة."