التقى محافظ كفر الشيخ اللواء السيد نصر ، اليوم الجمعة، نقيب الأشراف ووكيل أول مجلس النواب محمود الشريف، وشيخ مشايخ الطرق الصوفية وعضو مجلس النواب الدكتور عبدالهادي القصبي، ومقرر لجنة تحقيق الأنساب في نقابة الأشراف أحمد يحيى، لتقديم واجب العزاء في ضحايا مركب الهجرة غير الشرعية برشيد.

وقال المحافظ خلال اللقاء إن هناك مشروعات قومية على الطريق الدولي الساحلي للحد من الهجرة غير الشرعية، منها مشروع محطة كهرباء البرلس بتكلفة 2 مليار يورو، وتنتج 4 آلاف و800 ميجاوات، والتي توفر آلاف فرص العمل ويعمل بها حاليًا 2500 عامل، كما سيتم توفير آلاف من فرص العمل عقب الانتهاء من المرحلة الأولى منها، بالإضافة لمشروع الاستزراع السمكي ببركة غليون الذي يعمل به 15 ألف عامل، ومشروع الرمال السوداء، وتطوير بحيرة البرلس، وغيرها من المشروعات التي تحد من البطالة.

وأضاف المحافظ أن هناك مشروعات خدمية بتكلفة 6 مليارات و93 مليون جنيه مثل بناء وتطوير المستشفيات والوحدات الصحية والمدارس ورصف الطرق وإنشاء الكباري ومحطات المياه والصرف الصحي وتطوير القرى الأكثر فقرًا والأشد احتياجًا، والإسكان منها 3082 وحدة سكنية سيسلمها الرئيس لمستحقيها، وبناء مراكز الشباب، وإنارة رافد الطريق الدولي والنتائج التي حققتها المحافظة في القضاء على فيروس "سي".

من جانبه قال نقيب الأشراف إن مصر آمنة حفظها الله وجئنا اليوم لتقديم واجب العزاء في ضحايا مركب رشيد.. مؤكدًا أن الرئيس مهتم بكل الصناعات في جميع محافظات الجمهورية، وخاصة تطوير الثروة السمكية بمحافظة كفر الشيخ، وزيادة حجم الاستثمارات بإقامة المشروعات القومية بالمحافظة للحد من الهجرة غير الشرعية.

وأضاف أنه يهنئ المحافظ وأبناء المحافظة بالعام الهجري الجديد، مؤكدًا أن جميع الأجهزة بالمحافظة تواصل العمل ليل نهار لتقديم الخدمات للمواطنين.

وتطرق اللقاء إلى تبادل التهنئة بمناسبة العام الهجري الجديد، وتكريم نقيب الأشراف وشيخ مشايخ الطرق بديوان عام محافظة كفر الشيخ، بحضور المهندس سمير غباشي مساعد المحافظ ، ورئيس مركز ومدينة كفر الشيخ والمقدم تامر شعبان نائب المستشار العسكري، والقيادات التنفيذية والشعبية، وأعضاء مجلس النواب، والشيخ محمد البيلي شيخ الطرق الصوفية بكفر الشيخ وأبناء الطرق الصوفية.