عاد إلى القاهرة اليوم الجمعة سامح شكرى وزير الخارجية قادما على رأس وفد بطائرة خاصة من تل أبيب بعد زيارة لإسرائيل إستغرقت يومين شارك خلالها فى جنازة الرئيس الإسرائيلى السابق شيمون بيريز ممثلا عن الحكومة المصرية.

وكان العشرات من قادة ورؤساء وكبار المسئولين من مختلف دول العالم قد شاركوا فى مراسم تشييع جنازة الرئيس الإسرائيلى السابق" شيمون بيريز" حيث تم نقل جثمانه إلى مثواه ليدفن فى جبل "هرتزل" الخاص بدفن المسئولين الإسرائيليين فى القدس.

ضم الوفد المرافق لوزير الخارجية السفير " أسامة محمود عبدالخالق " نائب مساعد وزير الخارجية والمستشار " أحمد أبوزيد " المتحدث الرسمى بإسم وزارة الخارجية و" كريم عيسى صديق " حيث شارك وزير الخارجية فى الجنازة ممثلا عن الحكومة المصرية.

يذكر أن الرئيس الإسرائيلى السابق " شيمون بيريز" قد توفى الأربعاء الماضى فى مستشفى " شيبا تل هاشومير " بتل أبيب عن عمر يناهز 93 عاما بعد أن تم نقله للمستشفى عقب إصابته بجلطة دماغية رافقها نزيف شديد، قبل نحو أسبوعين، حيث أُدخل فى غيبوبة إصطناعية.