أعلنت إسرائيل أنها ستعمل على ترحيل أو منع دخول الناشطين الداعين إلى مقاطعتها من دخول البلاد.

وذكر بيان صدر اليوم الأحد عن وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي جلعان اردان ، ونقلته شبكة “إيه بي سي نيوز” الإخبارية الأمريكية ، أنه سيتم وضع فريق لإيجاد وترحيل “مئات” الناشطين الداعين للمقاطعة الموجودين في إسرائيل حاليا ويعملون على منع الآخرين من دخول البلاد.

وأشار البيان إلى أن عشرات المنظمات تعمل في إسرائيل بهدف “جمع المعلومات واستخدامها في تعزيز مقاطعة إسرائيل”. لكن البيان لم يذكر أسماء هذه المنظمات.

وتدعو حركة المقاطعة وسحب الاستثمارات وفرض العقوبات المعروفة اختصارا بـ####BDS#### إلى المقاطعة وتوقيع عقوبات وتصفية الاستثمارات في إسرائيل، والذي تقول إنه كفاح غير قائم على العنف ضد الاحتلال. بينما تقول إسرائيل، من جانبها، إن هدف الحركة هو تدمير البلاد، كما صنفت الحركة باعتبارها تهديدا خطيرا.