أكدت صحيفة ” 20 مينيت” الفرنسى، اليوم الجمعة، إن الداخلية الفرنسية قررت تشديد الإجراءات الأمنية حول قصر الرئاسة “الإليزيه” على خلفية ورود معلومات تشير إلى احتمال تعرضه لعمل إرهابى، حسبما أعلنت مديرية شرطة باريس.
وأضافت الصحيفة الفرنسية ذاتها أن أجهزة الاستخبارات تخشى سيناريو حدوث عمل انتحارى ضد قصر الرئاسة، وأنه فى ضوء هذه الأخطار تقرر مضاعفة عدد أفراد الأمن.
وأشارت “20 مينيت” أنه منذ 27 سبتمبر تمت زيادة عدد أفراد الشرطة حول قصر الإليزيه وتزويدهم بأسلحة آلية وسيارات دورية إضافية.
يشار إلى أن قصر الإليزيه يقع بالقرب من جادة “الشانزيليزيه” الشهيرة فى باريس التى تعد من أكثر المناطق الحساسة والجاذبة للسائحين.