كشف علاء حسنانين المعالج الروحانى، حقيقة تواجده برفقة الزمالك بالمغرب أثناء لقاء الوداد فى إياب الدور قبل النهائى لدورى أبطال افريقيا لفك الأعمال السحرية التى تردد قيام جماهير الوداد بها للاعبى الزمالك وأدت لخسارة الفريق الأبيض بخمسة اهداف مقابل هدفين.

وقال علاء حسانين فى تصريحات تليفزيونية للإعلامى أحمد بلال عبر برنامجه اللعبة الحلوة على شاشة ltc : تواجدت بالمغرب بالصدفة وعندما علمت بلقاء الزمالك والوداد قمت بشراء تذكرة لحضور المباراة من مدرجات ستاد مولاى عبدالله ولم أكلف بفك السحر للاعبى الزمالك .

وكشف انه شعر بالفعل ان هناك سحرا معمولا للاعبى الزمالك خاصة الشناوى حارس المرمى وأكثر من لاعب ظهروا دون المستوى، مؤكدا أنه لا يستبعد وجود ذلك ولكنه لم يشارك فى نوع من أنواع فكه لانه لم يكلف من قبل اى مسئول بالقلعة البيضاء به.

وشدد علاء حسانين أنه لا يمتلك أى حساب على مواقع التواصل الاجتماعى، نافيا ما نشر من تصريحات عبر إحدى الصفحات المنسوبة اليه بشأن مساعدة الزمالك لفك السحر أمام الوداد مطالبا وسائل الإعلام بتحرى الدقة فيما يكتبونه.

وقال إنه يشجع الاهلى ولكنه لن على أتم الاستعداد لمساعدة الزمالك فى مهمته المقبلة أمام صن داونز الجنوب افريقى للفوز بدورى أبطال إفريقيا مؤكدا سفره لجوهانسبرج لدعم الزمالك.