وصف الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، إلغاء الكونغرس لـ”الفيتو الرئاسي” حول القانون الذي يسمح لذوي ضحايا هجمات 11 سبتمبر بمقاضاة المملكة العربية السعودية بالقرار الـ”الخاطئ”.
وقال أوباما لـ”سي أن أن”: “أتفهم لماذا حدث ذلك، من الواضح أننا جميعا لا نزال نحمل جروحا وصدمة”، غير أنه أكد أن “ما حدث خطأ”.
وهذه هي المرة الأولى التي يقوم فيها الكونجرس الأمريكي بإلغاء “فيتو” الرئيس، بواقع 97 صوتا مقابل صوت واحد فقط.
أما المتحدث باسم البيت الأبيض، جوش إرنست، فوصف الأمر بأنه: “الشيء الأكثر إحراجا الذي فعله مجلس الشيوخ منذ عام 1983”.