قال المهندس عبد الحكيم جمال عبد الناصر، نجل الرئيس الراحل، إن الرئيس الليبي الراحل معمر القذافي، أجرى زيارة لمنزل والدي، ووجده آيلا للسقوط، فطلب من الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك، ترميم المنزل، وتحويله لمتحف.

وتابع "عبد الناصر"، خلال مداخلة هاتفية مع برنامج "مانشت القرموطي" المذاع على فضائية "العاصمة 2" مساء أمس، الأربعاء، أنه بعد ثورة 25 يناير توقف العمل في إنشاء المتحف، وعاد مرة اخرى بعد ثورة 30 يونيو.

وشدد نجل الرئيس الراحل جمال عبد الناصر، على أن متحف والده متواجد به كل مستلزماته حتى الوقت الراهن، مضيفًا : "أن وزارة الثقافة تشرف على المتحف حتى الآن".