تربية الكلاب ليست بأمر ترفيهى على الإطلاق، فربما بعض الأخطاء التى ترتكبها معهم وهم صغار تتحول إلى كابوس مزعج فى الكبر، لذلك نستعرض خلال هذا التقرير 5 أخطاء شائعة يرتكبها أصحاب الكلاب منذ الصغر وفقاً لحديث " عزة أيوب" سفيرة الرحمة بالحيوان.
- عدم تحديد مكان لعملية الإخراج :
هذا الخطأ يبدأ منذ البداية عند أول تعامل مع الجرو وتقديم الطعام له فى مكان عادى دون أن نحدد مكان إخراجه، الذى يفضل أن يكون نفس المكان فى مرحلة الصغر، حتى يتعود الكلب على أن يستخرج فضلاته فى هذا المكان، بعد ذلك يمكن تغير مكان الطعام، فالكلب إذا لم يعتاد على ذلك من الصغر من الممكن أن يتبرز فى أى مكان فى الشقة.
- تعويدهم على العض :
يعتقد البعض أن السبيل الوحيد للعب مع الجرو هو العض، على الرغم من أن هذه العادة تزعجهم كثيراً بعد أن يكبر الكلب وتتحول أسنانه إلى أنياب من الممكن أن يضرهم بها، لذلك من البداية يجب أن نبتعد عن اللعب بهذا الأسلوب.
- تعويدهم على نوع طعام معين:
إذا حصرنا طعام الكلب فى "الدراى وحده" أو وجبة معينة سيتعود عليها دون غيرها ويرفض باقى أنواع الطعام، وبعد فترة سيمل من هذه الوجبة وسيرفضها هى الأخرى وسيقع المربى فى مأزق ليس له مخرج.
- تداخل مواعيد الوجبات:
يعتقد البعض أن أهم أسلوب لتدليل الكلب أو لزيادته صحة، هى زيادة الطعام، وهذا هو السبب فى تقديم وجبات عدة فى أوقات مختلفة أو ترك الطعام أمام الكلب طوال اليوم، وهنا يفقد الكلب عنصر النظام ويفقد إحساسه بالشبع تماماً.
- حبسهم فى المنزل:
الكلب يجب أن يكون اجتماعى منذ صغره، فيفضل أن يخرج ويتعرف على الشارع ويقابل كلاب وبشر لأن حبسه فى المنزل يزيده عدوانية عند التعرض إلى الأخر.