قالت النجمة السورية سولاف فواخرجى لـ اليوم السابع، إنها تستعد حاليا لتقديم ثانى تجاربها الإخراجية من خلال فيلم "مدد"، الذى يتناول الأزمة السورية منذ بداياتها وحتى الآن، وتنتجه المؤسسة العامة للسينما بسوريا، مؤكدة أن هذا أول عمل تستأنف من خلاله نشاطها الفنى خلال الفترة القليلة المقبلة، مشيرة إلى أنها عاشقة للفن بشكل عام، وأن عشقها الأول وهو التمثيل، و الثانى الإخراج.
وردًا على أن أغلب أعمالها يراها البعض مسيسة، قالت سولاف إن أعمالها ليست مُسيسة، ولكنها واقعية حسب قولها، تتناول الواقع بما فيه من آلام وأحزان وأفراح، مؤكد ة أنه فى النهاية هذا هو الدور الحقيقى للفن، مشيرة إلى أنها لم تتواجد بالمجال الفنى من أجل السياسة، ولكن تتواجد من أجل استمتاعها وعشقها لعملها.