في مشهد إنساني أوقف لاعب التنس الدولي الإسباني رافاييل نادال، مباراته ضد مواطنه سيمون سوبلاس، بعد أن سمع صوت سيدة تبكي وتحاول العثور على طفلتها التائهة منها وسط مدرجات الملعب.

وبمجرد رؤية نادال لهذا المشهد قرر وقف اللعب أمام 7 الآف متفرج والانتظار لحين عثور المرأة على طفلتها، واستمر الجمهور في الهتاف باسم الفتاة حتى وصول والدتها إليها وسط بكاء منهم وبكاء الجمهور.