أمر المستشار أحمد خالد أبو العلا، رئيس نيابة العياط، بنقل الحيوانات المفترسة بمزرعة العياط إلي حديقة الحيوان بالجيزة أو حديقة الحيوان بالفيوم بمعرفة المختصين واللجنة البيطرية وذلك بعد هروب نمر منها وقتله طفلة.

وتوجهت اللجنة اليوم إلي المزرعة وقامت بفحص الحيوانات وانتهت إلي عدم ملائمة البيئة والأماكن المخصصة لطبيعة تلك الحيوانات وحاجتهم لعناية واهتمام خاصين، بالإضافة إلي عدم وجود التأمينات اللازمة بالمزرعة.

وكانت قد أسفرت المعاينة التي أجراها فريق من النيابة ضم كلاً من علاء عزت وإسلام منيب ومحمد رفعت وعمرو حجازي وكلاء أول نيابة العياط أن المزرعة تقع بالمنطقة الجبلية بقرية كفر حميد علي مساحة كبيرة تبلغ قرابة 4 أفدنة ومقسمة علي أقسام أماكن مخصصة كبيوت للحيوانات المفترسة.

وكشفت المعاينة عن حصر أعداد وأنواع الحيوانات المفترسة بالمزرعة حيث تبين وجود 8 نمور من جميع الأشكال ومختلفة الأنواع ومن بينها النمور البيضاء النادرة وأيضًا النمور مُتسلقة الأشجار والتي كان من يينها النمر قاتل الطفلة، بالإضافة إلي أسدين و3 ضباع و4 قرود وعدد من حيوان القنفذ.

وتبين أن الأماكن المخصصة لتلك الحيوانات بدون أقفال ويمكن لها الخروج منها بسهولة أو يمكن لأي شخص فتح أبوابها دون عناء، فضلاً عن عدم علو أسوار المزرعة حيث يبلغ ارتفاعها حوالي 2 متر فقد والتي يسهل علي أي حيوان القفز منها وتخطيها كما أن المزرعة تبعد حوالي 500 متر عن مكان مقتل الطفلة.

وأكدت التحريات أن الحادث وقع نتيجة إهمال صاحب المزرعة حيث إن إهماله في تعيين الحراسة اللازمة لها أدي لهروب النمر ومقتل الطفلة.