لقي 26 من مسلحي تنظيم "داعش" الإرهابي مصرعهم،اليوم الأربعاء، بنيران القوات العراقية في محافظة صلاح الدين شمالي العراق.

ودمَّر طيران التحالف الدولي سيارتين لتنظيم داعش الإرهابية إحداهما مفخخة والثانية تحمل قاذف "هاون" في قريتي "عصماية" و"صديد" ضمن قطاع عمليات تحرير نينوى شمالي العراق.

وقتل طيران الجيش العراقي بالتنسيق مع قيادة "عمليات صلاح الدين" 15 إرهابيًا من "داعش" وتدمير ثلاث سيارات مفخخة مصفحة تابعه للتنظيم في منطقة "تلول الباج" بقضاء الشرقاط شمالي العراق، كما فجرت قوة عراقية في مفرق قرية النمل بقضاء الشرقاط قناطر على طريق قرية "الخانوكة" وعدد من العبوات الناسفة وأكثر من 15 نفقا يستخدمها عناصر "داعش" للاختباء ، وفككت عبوات ناسفة بالجسر الرابط بين قريتي "اصبخة" و"الخصم".

واشتبكت قوة من الفرقة المدرعة التاسعة بالجيش مع مسلحي "داعش" وقتلت 11 إرهابيا وفجرت جراكن مملوء بمادة " C4 " ودمرت أربع سيارات مفخخة.

كما دمرت طائرات عراقية من طراز "سي خوي" ثلاثة مواقع لتفخيخ السيارات ومستودعا كبيرا للأسلحة في قضاء "عانه" بمحافظة الأنبار غربي العراق.

وذكرت خلية الإعلام الحربي بقيادة العمليات المشتركة اليوم أنه استناد لمعلومات المديرية العامة للاستخبارات والأمن قصفت الطائرات مواقع التفخيخ وتصنيع العبوات الناسفة والمستودع الذي يحوي أسلحة وعتاد عسكري وصواريخ مضادة للطائرات.