انتزع الأهلي فوزا مهما أمام ضيفه وادي دجلة بهدفين لهدف فى المباراة التي جمعتهما مساء اليوم على ملعب بتروسبورت فى الجولة الثالثة لمسابقة الدوري الممتاز.
وحقق الأحمر العلامة الكاملة بالفوز الثالث على التوالي أمام الإسماعيلي بهدف نظيف فى الأسبوع الأول، ثم المقاولون بهدفين دون رد، وأخيرا وادى دجلة، ليحصد 9 نقاط كاملة من المواجهات الثلاث.
بداية حماسية
البداية جاءت حماسية من جانب الأهلي، لكن المباراة سرعان ما توقفت بسبب صدام أحمد فتحي مع الغانى صامويل افوم، ليغادر الأخير أرض الملعب بسبب الإصابة ويحل حسام عرفات بدلا منه وذلك فى الدقيقة الثانية .
حاول الأهلي استغلال الأطراف وتحديداً على معلول الظهير الأيسر لخلخلة دفاعات الفريق الدجلاوى الذى فرض رقابة صارمة على "مفاتيح" لعب الأحمر وضغط على مرمى شريف إكرامى بغية إحراز هدف التقدم .
واحتسب الحكم محمد بسيونى ركلة حرة للأهلي في الدقيقة 14 بسبب عرقلة حسام عاشور، تصدى لها على معلول لكن الحضري تصدى لها لتخرج لركنية .
وفى الدقيقة 18 فاجأ كريم نيدفيد الجميع بتسديدة صاروخية سكنت شباك عصام الحضري الذى حاول التصدى لها لكن الكرة استقرت فى النهاية داخل شباكه ليٌعلن اللاعب الشاب تقدم فريقه .
وحاول دجلة استغلال الأجناب فى خلخلة الدفاعات الحمراء عن طريق تحركات الثلاثى عرفة السيد وابو بكر ديارا وابراهيما نداى لكن الأهلى نظم انتشاره أمام مرمى شريف اكرامى ليغلق بذلك الباب أمام المنافس فى ادراك التعادل .
وفى الدقيقة 25 تعرض حسام عاشور لاعب الوسط لكدمة قوية بسبب صدامه مع أحد لاعبو المنافس،وظهر السولية على خط الإحماء تمهيدا للدفع به
وانحصرت الكرة فى وسط ملعب الفريقين دون أي خطورة حقيقية، واحتسب حكم اللقاء دقيقتين وقت بدل ضائع حاول فيهما الأهلى إحراز الهدف الثانى لكن دون جدوى لينتهي هذا الشوط بتقدم أبناء الجزيرة.
ضغط أحمر
وفى الشوط الثانى، ضغط الأهلى بكل قوته لإحراز هدف الأمان والخروج بالنقاط الثلاث من هذه المواجهة عن طريق تسديدات كريم نيدفيد وعرضيات على معلول واحمد فتحى.
وفى الدقيقة 53 احتسب حكم اللقاء ركلة جزاء لدجلة بداعى لمس الكرة ليد عبد الله السعيد،وسط اعتراضات كبيرة من الجهاز الفنى للأحمر بقيادة حسام البدري ولاعبيه تصدى لها مصطفى جلال لتسكن الكرة شباك شريف اكرامى،وبعدها رد مؤمن زكريا بهدف ثانى للاحمر فى الدقيقة 57.
وفى الدقيقة 63 دفع حسام البدري بأول تغييرات الأهلي بنزول وليد سليمان بدلا من كريم نيدفيد صاحب الهدف الأول، بغية تنشيط منطقة المناورات، وانحصر اللعب مرة أخرى فى متوسط الميدان واعتمد كل فريق على التمريرات الطولية غير الدقيقة.
أول ظهور للنيجيري أجاى
ودفع حسام البدري فى الدقيقة 78 بالنيجيري جونيور أجاي لأول مرة مع الفريق الأحمر على حساب جون انطوى، ومرر وليد سليمان فى الدقيقة 81 كرة سهلة لحسام غالي الذى وجد نفسه وحيدا امام منطقة الجزاء لكن سدد الكرة بطريقة غريبة.
وفى الدقيقة 87 أشرك الأهلي آخر تغييراته بنزول عمرو السولية بدلا من عبد الله السعيد لإغلاق وسط الملعب تماما أمام المحاولات التى بذلها المنافس لإحراز هدف التعادل، واحتسب الحكم 3 دقائق وقت بدل ضائع نجح فيهم الأحمر فى تأمين نفسه جيدا حتى إطلاق صافرة النهاية.