أكد المستشار محمد عبد السلام ، مستشار شيخ الأزهر ، أن اللقاء الذي جمع بين الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف رئيس مجلس حكماء المسلمين، والعاهل البحريني الملك حمد بن عيسى آل خليفة، ملك مملكة البحرين، اليوم الأربعاء، في قصر الصخير بالعاصمة البحرينية المنامة، كان مفعما بالود والأخوة والمحبة الصادقة.

وقال عبد السلام، في تدوينة له على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" إن زيارة شيخ الأزهر وأعضاء مجلس حكماء المسلمين كانت لها تقدير كبير من الجانب البحرينى، كما أن العاهل البحرينى كان حريصا في تواضع جم على طلب النصح والعلم من الإمام الأكبر.

وأثنى مستشار شيخ الأزهر على سياسات ملك البحرين الحكيمة التي يمارسها في وطنه وتقوم على نهج التآخي والإصلاح، مؤكدا أن كل هذا يؤكد على أننا أمام قائد عربي أصيل ومُحنك يستحق التقدير والاعتزاز، وأمام عالم جليل ورمز ديني كبير يستحق الاكبار والإجلال.