قال بكير بوزداج، وزير العدل التركي اليوم "الأربعاء"، إن مسؤولين أميركيين أبلغوا نظراءهم الأتراك أنهم سيردون خلال يومين على طلب تركيا بالقبض على فتح الله جولن، الذي تتهمه أنقرة بالتدبير لمحاولة الانقلاب الفاشل. حسبما أفادت قناة "سكاي نيوز" الإخبارية.

وتريد تركيا من الولايات المتحدة تسليم جولن، المقيم في بنسلفانيا، ومحاكمته بتهمة التخطيط لمحاولة الانقلاب على الحكومة في 15 يوليو، وهي التهمة التي ينفيها غولن، البالغ من العمر 75 عاما.

ودعا رجل الدين التركي، الأسبوع الماضي، إلى تشكيل لجنة دولية للتحقيق في اتهام تركيا له بتدبير الانقلاب الفاشل، وقال إنه سيقبل بما تخلص إليه إذا عثرت تلك اللجنة على أي دليل يدينه.

وكانت واشنطن قالت إنها تتعاون مع تركيا فيما يتعلق بهذا الأمر، وطلبت من حليفتها في حلف شمال الأطلسي الصبر في الوقت الذي تبحث فيه طلب تسليم جولن حتى يتماشى مع المتطلبات القانونية الأمريكية.