أجلى رجال الإنقاذ في إندونيسيا اليوم "الأربعاء" مئات السائحين بسبب ثوران بركان قبل يوم ويبحثون عن نحو 50 من متسلقي الجبال.

وأغلقت السلطات بوابات جبل رينجاني وهو أحد أكثر براكين إندونيسيا النشطة جذبا للسياح في جزيرة لومبوك الإندونيسية المجاورة لبالي، وطلبت السلطات من الزائرين البقاء على مسافة لا تقل عن ثلاثة كيلومترات من الموقع.

وذكرت وكالة مكافحة الكوارث في إندونيسيا أن نحو 1023 سائحا من بينهم 639 أجنبيا كانوا في متنزه جبل رينجاني الوطني عندما ثار البركان بعد ظهر أمس الثلاثاء مغطيا المساحات الخضراء القريبة بالرماد البركاني.

وقال سوتوبو بورو نوجروهو المتحدث باسم الوكالة اليوم الأربعاء إن "مئات السياح خرجوا من جبل رينجاني وهم في حالة جيدة."

وقال دانيال روسانج وهو مسؤول في المتنزه إن ما يصل إلى 50 متسلقا للجبال ما زالوا عند البركان ويعتقد أنهم في أمان.