قال مسؤول بأحد المؤسسات الرسمية التركية المطلعة على مشروع بناء جدار خرسانى على طول الحدود مع سوريا اليوم الأربعاء إن العمل فى الجدار سيكتمل بنهاية شهر فبراير، ويهدف الجدار لمنع التسلل غير القانونى على طول الحدود السورية التركية التى يبلغ امتدادها 900 كيلومتر.
وبدأ بناء الجدار لمواجهة التهريب والهجرة غير الشرعية فى أوائل عام 2014 رغم أن تركيا تبنت سياسة الحدود المفتوحة التى أفضت إلى وصول ما يقرب من ثلاثة ملايين لاجئ سورى إلى البلاد. وقال المسؤول لرويترز "سيكتمل البناء خلال خمسة شهور" طالبا عدم الكشف عن اسمه لأنه غير مخول له التحدث إلى وسائل الإعلام.
وأضاف أنه تم الانتهاء من بناء مئتى كيلومتر من الجدار وأن شركة (تي.أو.كيه.آي) الحكومية للتطوير العقارى ستبنى الجزء الباقي. ورفض المسؤول ذكر التكلفة التقديرية لبناء الجدار لكن صحيفة حريت واسعة الانتشار قالت إن التكلفة متضمنة شق طريق بموازاة الجدار لسير الدوريات العسكرية يتوقع أن تصل إلى مليارى ليرة (672 مليون دولار).
وأوضحت الصحيفة أن الجدار يتشكل من كتل قابلة للتحرك زنة كل منها سبعة أطنان تعلوها أسلاك شائكة وأن ارتفاع الكتلة ثلاثة أمتار فى حين أن عرضها متران.