استبعد بيب جوارديولا، المدير الفني لفريق مانشستر سيتي، لاعبه يايا توريه من رحلة الفريق إلى رومانيا، استعدادًا لمواجهة ستيوا بوخارست، ضمن منافسات التصفيات المؤهلة لدور المجموعات بدوري أبطال أوروبا.
وخرج توريه من القائمة التي ضمت 21 لاعبًا لتثار الشكوك حول مستقبل اللاعب الإيفواري، الذي سبق وإن رحل عن برشلونة عندما كان جوارديولا مدربًا للفريق الكتالوني.
ولم يخض توريه كذلك مواجهة سندرلاند، ضمن منافسات الجولة الأولى بالدوري الإنجليزي السبت الماضي بعدما خرج من القائمة أيضًا.
وأكد جوارديولا ان استبعاد توريه قبل مباراة سندرلاند جاء لأسباب فنية وليست شخصية، وفقًا لتصريحاته السابقة التي نشرتها صحيفة “مانشستر ايفينيج نيوز” الإنجليزية.
وأضاف المدير الفني الإسباني: “أنا أتحدث مع اللاعبين وأخبرهم بسبب استبعادهم، أنا أقرر ما هو أفضل، ليست هناك مشكلة شخصية مع أي لاعب”.