عبر الدكتور محمد فؤاد، عضو لجنة الإدارة المحلية بالبرلمان المصرى عن غضبه الشديد من رؤية القمامة تملأ الشوارع بالإضافة إلي وقوف الخرفان حولها للأكل منها ، معلقا بأن هذا المشهد مشهد يومي مهين للإنسانية ، وأكد أن هذا المشهد لن تراه في أي دولة من دول العالم .
وأضاف أن مشكلة القمامة في تزايد مستمر، وإنتشارها المتزايد في الشوارع والطرقات العامة والمحاور الرئسية دليل علي عدم وجود إرادة سياسية لحل مشكلة القمامة .
وصرح أنه يري اختلاف واضح بين وزير البيئة ووزير التنمية المحلية يصل لدرجة الضجيج لحل مشكلة القمامة ولكن دون حلول ، حيث كان قد أعلن وزير البيئة الدكتور خالد فهمي أن هناك خطة قومية لحل مشكلة القمامة ولكنها لم تعرض علي البرلمان إلي الآن .
وتسائل “فؤاد” هل سيأتي يوم تطبق فيه منظومة مستدامة لجمع القمامة ؟؟.