سادت حالة من الفزع والهلع بين أهالي قرية فزارة بمركز المحمودية بمحافظة البحيرة إثر ظهور كميات كبيرة من الأسماك النافقة بفرع نهر النيل بالقرية.

وانتقل على الفور أحمد مشهور رئيس الوحدة المحلية لمركز ومدينة المحمودية ومسئولي البيئة وشرطة المسطحات المائية للمعاينة والفحص.

ويذكر أن ظاهرة نفوق أسماك الأقفاص السمكية بمسطح نهر النيل بدائرة مركز المحمودية ليت الأولى وتكررت كثيرا بزعم نقص الأكسجين في الأقفاص السمكية بسبب تكاثرها ما تسبب في تلوث مياه الشرب واعتماد الأهالي على شراء المياه المعدنية.

وقامت الوحدة المحلية لمركز ومدينة المحمودية بالعديد من حملات لإزالة الأقفاص السمكية، وانعدمت ظاهرة نفوق الأسماك وبدأت مياه الشرب تتحسن وتعود لطبيعتها إلا أن أهالي قرية فزارة فوجئوا اليوم الأربعاء بظهور كميات كبيرة من الأسماك النافقة بسبب قيام أحد المصانع بصرف مخلفاته في النيل ما تسبب في عودة ظاهرة نفوق الأسماك وتلوث مياه الشرب مرة أخرى وعودة الأهالي بالاستعانة بالمياه المعدنية.

وأكد الأهالي أن ظاهرة نفوق الأسماك من قبل تسببت في ارتباك كبير بحياتهم واستنزاف مادى بسبب تلوث مياه الشرب ولجؤهم لشراء الآلاف من كراتين المياه المعدنية، التي استغل بائعيها الفرصة، وقاموا بارتفاع أسعارها وتكبد الأهالي العديد من المبالغ المالية لقضاء احتياجاتهم بالمياه المعدنية، مستنكرين قيام أحمد مشهور رئيس الوحدة المحلية لمركز ومدينة المحمودية بوعدهم بعدم تكرار هذه الظاهرة المرعبة والملوثة لمياه الشرب مرة أخرى إلا أنها تكررت اليوم بفرع نهر النيل بقرية فزارة وتسببت في عودة تلوث مياه الشرب وعربات بيع المياه المعدنية مرة أخرى.

ويقول محمد الكومي أحد شباب مدينة المحمودية إن عودة الأقفاص السمكية تسبب في تكرار كارثة بيئية بمياه نهر النيل بالمحمودية، مشيرا إلى ظهور كميات هائلة من الأسماك النافقة مرة أخرى في مياه النيل بقرية فزارة بالقرب من محطة الشرب بأدفينا ومحطة مياه مطوبس.

ويطالب المسئولين بسرعة التدخل قبل أن تتفاقم الأزمة مرة أخرى كالعادة وتتحلل الأسماك في مياه الشرب ما يؤدى إلى تلوثها.

وانتقد الكومي تصريحات أحمد مشهور رئيس الوحدة المحلية لمركز ومدينة رئيس المحمودية، التي أدلى بها منذ اقل من شهر وهى "لأول مرة المحمودية خالية من الاقفاص السمكية" لافتا إلى أن ظاهرة نفوق الأسماك بهذا الشكل فضحت الأمر وتبين أنه ليس على علم بما يحدث داخل المحمودية.

ويتساءل الكومي للمرة العشرين ما هو السبب في موت السمك بمياه النيل؟