أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن طائرات حربية يرجح أنها تابعة للتحالف الدولي استهدفت بعدة ضربات جوية فجر اليوم الأربعاء، جسر العشارة الواقع على نهر الفرات، والذي يصل بين ضفتي النهر بريف دير الزور الشرقي.
وأضاف المرصد في بيان، أن القصف أدى إلى تدمير الجسر وخروجه عن الخدمة، موضحا أن هذا الجسر كان يعد الأخير الذي يربط بين ضفتي النهر.
وكانت الطائرات ذاتها استهدفت أمس جسر الميادين بالرشاشات الثقيلة وثلاثة صواريخ، أسفرت عن تدميره.
ويعود تدمير الجسور بنتائج سلبية على الأهالي، حيث يعوق مرور شاحنات المواد الغذائية والشاحنات الأخرى، كما يؤثر على تنقل الأهالي بين ضفتي الفرات وبخاصة التنقلات المرتبطة بالحالات الطبية.