قال محمد سامي رئيس حزب الكرامة،إن ما ساعد على نجاح سياسة التقشف في عهد الزعيم الراحل جمال عبد الناصر وجود المنتج المحلي المصري.

لافتا إلى أن اختزال سياسة عبد الناصر في سياسة التقشف ليس دقيقا ولكن في عهده كان هناك دعم للصناعة خلق بديلا للمنتجات المستوردة.

وأضاف سامي،في تصريحات لـ "صدى البلد" أن كافة الأسر سواء المتوسطة أو تحت المتوسطة كان لديها خيارات عديدة للشراء سواء لشراء الاجهزة الكهربائية أو الملابس.

وتابع :" كل زمن وله قوانينه والدعوة للتقشف حاليا قد تكون بمثابة مزيد من المعاناة للمواطن لكن الحل في العودة إلى المنتج المحلي الذي كنا نفخر به و التراجع عن ثقافة التعامل مع المنتجات الأجنبية بدءا من رئيس الجمهورية ونزولا لكل المستويات".

ولفت سامي إلى أن سياسة التقشف يجب ربطها بالأكثر قدرة خاصة في ظل الفروقات الواسعة في المستويات المادية.