أفادت تقارير إعلامية إسرائيلية اليوم الأربعاء بأنه من المنتظر أن يحضر بابا الفاتيكان فرنسيس الأول إلى جانب المرشحة الديمقراطية لانتخابات الرئاسة الأمريكية هيلاري كلينتون وزوجها الرئيس الأسبق بيل كلينتون، جنازة الرئيس الإسرائيلي السابق شيمون بيريز.
ونقلت صحيفة “هاآرتس” الإسرائيلية عن وزارة الخارجية الإسرائيلية، القول إن زعيم الكنيسة الكاثوليكية هو أحد قادة العالم الذين يعتزمون حضور الجنازة بعد غد الجمعة في القدس.
وأكدت أن هيلاري كلينتون وزوجها، بيل كلينتون، سيحضران الجنازة، التي تقام بعد غد الجمعة.
وقال التقرير: إن رئيس وزراء كندا، جاستن ترودو سيحضر أيضًا الجنازة.
ومن المتوقع أن يصل زعماء آخرون ومشاهير إلى القدس من أجل المشاركة في الجنازة.