لا صوت يعلو داخل نادي الزمالك عن نهائى دورى أبطال أفريقيا أمام صن داونز الجنوب أفريقى، والمقرر إقامته 14 أكتوبر المقبل حيث يضع الجهاز الفنى للأبيض النهائى الأفريقى فى مقدمة اهتماماته.
وفى مفاجأة من العيار الثقيل ، وضع الجهاز الفنى للزمالك بقيادة مؤمن سليمان عدة احتمالات أمامه فى النهائى الأفريقى لمواجهة النقص العددى بالقائمة، وذلك بعدما حرص على تجهيز أحمد الشناوى حارس المرمى للعب فى مركز المهاجم الصريح تحسباً لأى أزمات تطرأ قبل النهائى .
واستفسر جهاز الزمالك من أحمد الشناوى عن المراكز التى يجيد فيها بخلاف حراسة المرمى وأكد اللاعب أنه يرحب باللعب فى الهجوم وبالفعل شارك فى أكثر من مران كمهاجم صريح .