استقبل اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء مساء أمس بمكتبة بمدينة شرم الشيخ وفدا من السفارة الامريكية برئاسة السيد باتريك ليليونارد وعدد 8 "ملحق دبلوماسى" آخر.

واستعرض فودة مدى توفر الأمن والأمان بالمدينة وأنواع السياحة المتعددة بها وفى المدن الأخرى من المحافظة، كما أكد على عمق العلاقات التاريخية التى تجمع بين الشعبين المصرى والأمريكى وأهمية تزايد السياحة الأمريكية خلال المرحلة القادمة بما يتناسب مع هذه العلاقة.

كما قام بشرح وافٍ على خريطة المحافظة الطبيعة الجغرافية والمنظومة الأمنية واتجاهات التطوير المستقبلية فى مجالات الصناعة والزراعة إلى جانب السياحة وأكد على حرص المحافظة على احترام حقوق الانسان والحفاظ عليها فى اطار توجيهات الدولة فى الحفاظ على حقوق الانسان المصرى ، كما تطرق لتأثير السياحة بالسلب على المشروعات التنموية من اقامة مدارس ومستشفيات وتوفير فرص عمل.

وأشار إلى أن جنوب سيناء تشارك الدولة فى كافة المشروعات مثل الاسكان والصناعة والزراعة ، واختتم الجانب الامريكى اللقاء بتعبيره عن خالص شكره على الاهتمام بالزيارة ووعد بنقل كل ما راَه الى الشعب الامريكى خلال الفترة القادمة.