رفضت قافلة مساعدات تابعة للأمم المتحدة دخول مدينة الرستن في ريف حمص الشمالي، وذلك عقب استهداف طائرات الجيش السوري لطريق كان من المقرر أن تسلكه.

ونقلت قناة "سكاي نيوز" بالعربية اليوم الأربعاء عن عضو في المجلس المحلي التابع للمعارضة في مدينة الرستن قوله إن المقاتلات الحربية بدأت قصف الطريق فور وصول قافلة المساعدات إلى معبر بلدة "الدار الكبيرة" الأمر الذي دفعها إلى التراجع خوفا من استهدافها على غرار ما حدث في ريف حلب قبل أسبوع.

وتتكون القافلة من 36 شاحنة محملة بمواد غذائية وطبـية مقدمة من الأمم المتحدة، ومصحوبة بوفد من الهلال الأحمر السوري.

خلد/ م م ر