أشاد الدكتور سامي عبد العزيز عميد كلية الإعلام بجامعة القاهرة سابقا بأسلوب مجلس الوزراء في التعامل مع الشائعات الممنهجة ومواجهتها بصورة دورية.

وأضاف في مداخلة هاتفية ببرنامج صفحة جديدة علي قناة نايل لايف أنه من الجيد أن يقوم مركز المعلومات التابع لمجلس الوزراء بمتابعة هذه الشائعات ونفيها لكن من الأفضل أن يعقد مجلس الوزراء مؤتمرا صحفيا أسبوعيا لتفنيد هذه الشائعات والغرض منها ، مشيرا إلي أن ذلك يجعل المواطن يستعيد ثقته في الحكومة كمصدر دقيق للأخبار.

وأوضح أن التعامل الحكومي السريع يقلل من أثر الشائعات والأخبار المغلوطة ، لافتا إلي انه من الضروري أن يطور مجلس الوزراء أساليبه في نشر الأخبار الدقيقة مدعومة بالصور والبيانات والمعلومات الدقيقة.