سادت حالة من الغضب داخل نادي الإسماعيلي بعد تجاهل الجهاز الفني للمنتخب بقيادة الأرجنتيني هيكتور كوبر ضم لاعبي الدراويش لمعسكر الفراعنة الذي يستعد لمواجهة الكونغو في التصفيات الأفريقية المؤهلة لنهائيات كأس العالم ٢٠١٨ بروسيا، خاصة الثلاثي محمد عواد ومحمد فتحي ومحمود متولي لاعبي الإسماعيلي والذين ظهروا بشكل مميز منذ بداية المسابقة .
من جانبه أكد عماد سليمان المدير الفني للإسماعيلي أن كوبر ظلم ثلاثي الدراويش محمد عوّاد ومتولي ومحمد فتحي بعدما تجاهل ضمهم لقائمة المنتخب الأخيرة .
أضاف سعفان الصغير مدرب حراس الدراويش أن احمد ناجي مدرب الحراس تجاهل ضم عواد ولو كان صاحب القرار لاختار أحمد الشناوي الحارس الأول وعواد الحارس الثاني وعصام الحضري الحارس الثالث والمهدي سليمان الحارس الرابع .
وعقد الصغير جلسة مع عواد لاحتوائه وامتصاص غضبه وطالبه بالتركيز مع الدراويش حتي يعود لصفوف المنتخب في المعسكرات القادمة .