قائد السفينة «المنتشلة» لمركب «رشيد» يفجر مفاجأة عن مكان وجود جثث جديدة .. فيديو

قال القبطان أدهم علام، قائد السفينة التي انتشلت مركب "رشيد" إن عملية انتشال المركب الغارقة من أصعب العمليات التي تتم، حيث من الممكن أن تتعرض المركب التي تنتشل الهدف لنفس المصير.

وأضاف "علام"، خلال مداخلة هاتفية له مع الإعلامي وائل الإبراشي، في برنامج «العاشرة مساءً» المذاع عبر فضائية «دريم» إن البداية كانت بتحديد مكان الغرق ، والحجم الكلي للمركب بالإضافة إلي الطبيعة الجغرافية لأعماق البحر، موضحًا أن المركب غرقت علي مسافة 10 كم من الشاطيء وكانت المنطقة طينية وتتسم بالعتمة .

وأكد قائد السفينة التي انتشلت مركب "رشيد" : "عقب انتشال المركب وجدنا جثثا في المحرك ولكن أصعب مشهد كارثي بوجود ثلاجة بها 30 إنسانا محبوسين في الداخل ، بإجمالي 35 جثة منهم 33 بالغين وطفلين .

أضف تعليق