دعا النائب الأول لرئيس مجلس النواب العراقي همام حمودي المجتمع الدولي إلى التعامل مع العراق كبلد موحد لا يقبل التقسيم، وقال "لا خيار أمامنا سوى العيش المشترك والإحساس بروح المواطنة تحت خيمة عراق واحد ومستقل".

ودعا حمودي، خلال لقائه السفير الياباني فوميو ايواي في بغداد /الثلاثاء/، لجنتي النفط والمالية في البرلمان إلى دعم الاستثمارات اليابانية، لا سيما مشروع الغاز، ومخاطبة الوزارات المعنية لدفع مستحقات الشركات، مؤكدا أهمية تعزيز سبل الاستفادة من الخبرات والإمكانات العلمية والاقتصادية والبيئية والاستثمارية اليابانية.

على صعيد آخر، التقى رئيس "التحالف الوطني" العراقي عمار الحكيم، في بغداد اليوم، مفتي أهل السنة والجماعة الشيخ مهدي الصميدعي.

وأكدا الحكيم، خلال اللقاء، أهمية الخطوات السياسية لمواكبة الانتصارات التي تحققها القوات المسلحة العراقية ضد عصابات تنظيم (داعش) الإرهابي، والمبادرة للم شمل العراقيين وبناء وحدتهم.

ودعا الحكيم إلى الوقوف في وجه الإرهاب والعنف الذي يستهدف جميع المكونات العراقية، مؤكدا ضرورة أن تبادر كافة القوى السياسية الوطنية وشؤون الأوقاف الدينية لطمأنة الشعب وتهدئة الأوضاع العامة في البلاد والوقوف إلى جانب القوات العراقية التي تقود حربا لاستعادة الأراضي التي اغتصبها "داعش".