أعلن صندوق “سند” لتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناھية الصغر عن قيامهم بمنح بنك الإسكندرية قرضاً إضافياً قيمته 10 ملايين دولار أمريكى لدعم توسعات البنك في تمويل المشروعات متناھية الصغر والصغيرة والمتوسطة.
ويُعد بنك الإسكندرية أحد البنوك القلائل في مصر الذي يقدم باحتراف تمويلات المشروعات متناهية الصغر، حيث يمتلك إدارة متخصصة ووحدات لا مركزية للمشروعات الصغيرة والمتوسطة في جميع أنحاء الجمهورية تساهم في زيادة التوعية وتيسير الحصول على التمويل.
هذا وقد صرح وولفجانج روس، رئيس مجلس إدارة صندوق سند ” أن إستثمارنا الجديد مع بنك الإسكندرية يؤكد نجاح شراكتنا المستمرة والتي تتواصل من أجل دعم المشروعات متناھية الصغر والصغيرة والمتوسطة في مصر”.
ومن جانبه صرح دانتى كامبيونى الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لبنك الإسكندرية-إنتيزا سان باولو: ” نظراً لكون قطاع المشروعات متناھية الصغر والصغيرة والمتوسطة من القطاعات شديدة الأهمية لنمو الاقتصاد المصري، وحيث أننا جزء محوري في القطاع المصرفي المصري، فإننا سعداء بتعزيز وجودنا في هذا القطاع الحيوي، والذى يساعد على خلق المزيد من فرص العمل ونحن نشعر بالامتنان لصندوق “سند” لمنح هذا القرض الأضافي، والذي يعد شهادةً علي قوة وتطور آفاق شراكتنا والتزامنا المشترك بدعم المشروعات متناھية الصغر والصغيرة والمتوسطة في مصر”.