فى إطار أنشطة مشروع "مدن آمنة" الذى تنفذه هيئة كير الدولية والجمعية المصرية للتنمية الشاملة بالتعاون مع جمعية الشباب لرعاية المرأة وتحسين البيئة، تم تدشين حملة "عام دراسى بلا تحرش" بالتزامن مع بدء العام الدراسى الجديد.
ومن جانبه قال أحمد أبو الغيط، رئيس مجلس إدارة جمعية الشباب لرعاية المرأة وتحسين البيئة، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، أن الحملة يشارك فيها رئاسة حى منشأة ناصر وإدارة منشأة ناصر التعليمية، بالإضافة إلى أعضاء مجلس الأمناء والآباء بإدارة منشأة ناصر التعليمية ومجالس أباء مدارس منشأة ناصر وعدد من القيادات المجتمعية وقيادات العمل العام المهتمة بالعملية التعليمية، وأيضا مشاركة القيادات الأمنية بقسم شرطة منشأة ناصر.
وقالت أمل صلاح، مدير مشروع "مدن آمنة"، أن الحملة تهدف لنشر الوعى بين الطلبة فى المدارس وخصوصا النشء، ثم العمل على اتخاذ خطوات إيجابية على أرض الواقع للحد من تلك الظاهرة الخطيرة التى تواجه المجتمع. وأضافت "أمل" أن الحملة مستمرة خلال العام الدراسى، يتخللها العديد من الأنشطة التعليمية والترفيهية التى تساعد على التوعية بشكل سهل وبسيط.

حملة "مدن آمنة" للتوعية بخطورة التحرش

جانب من حملة التوعية ضد التحرش