ووقع نواب السنة فى البرلمان على عريضة لتقديمها إلى وزير الثقافة، طالبوه فيها بمحاسبة المسيئيين والتصدى للإساءات لرموز أهل السنة واتخاذ خطوات صارمة تجاه منتج ومخرج البرنامج.
وتعرض البرنامج الذى يبثه التلفزيون الإيرانى الرسمى للإساءة للصحابيين طلحة والزبير بن العوام فى حلقته يوم الجمعة الماضية.
وطالب نائب الكتلة السنية فى البرلمان الإيرانى محمد قسيم عثمانى تقديم التلفزيون الإيرانى اعتذارا رسميا عن الواقعة، محذرا من مغبة إضعاف الوحدة بين السنة والشيعة فى البلاد.
من جانبه تضامن نائب رئيس البرلمان، “على مطهرى”، مع احتجاج أهل السنة، ووصف ما قام به البرنامج بالعمل القبيح، وطالب التلفزيون بتقديم اعتذار رسمى على وجه السرعة.